الرئيسية / اقتصاد / الدولار يتراجع من أعلى مستوياته.. واحتمالات برفع الفائدة

الدولار يتراجع من أعلى مستوياته.. واحتمالات برفع الفائدة

الشرق اليوم– انخفض سعر صرف الدولار الأمريكي، اليوم الخميس، بعدما أدت بيانات التوظيف الضعيفة إلى اعتدال عوائد سندات الخزانة الأمريكية، بينما ارتفع اليورو على الرغم من التوقعات الاقتصادية الضعيفة.

في المقابل، تحسنت أسعار صرف اليورو الأوروبي مقابل الدولار، رغم التوقعات الاقتصادية الضعيفة للمنطقة الأوروبية في الفترة الحالية.

وفي الساعة 12:40 بتوقيت الرياض، انخفض مؤشر الدولار، الذي يتتبع العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات أخرى، بنسبة 0.02٪ عند 106.512، وهو أقل بقليل من أعلى مستوى له خلال 11 شهرًا.

ضعف تقارير التوظيف الخاصة يؤثر على الدولار
أظهرت البيانات الصادرة يوم الأربعاء أن الوظائف الخاصة في الولايات المتحدة زادت بمعدلات أقل بكثير من المتوقع في سبتمبر، مما يشير إلى أن سوق العمل في البلاد كان هادئًا.

وأثار هذا شكوكا بشأن احتمالات رفع أسعار الفائدة مرة أخرى من جانب بنك الاحتياطي الفيدرالي هذا العام، مما دفع عوائد سندات الخزانة الأمريكية إلى التراجع من أعلى مستوياتها في 16 عاما.

هذا وقد شهد الدولار دعما قويا في الآونة الأخيرة، مدعوما بسلسلة متواصلة من البيانات الأمريكية القوية، على خلفية اللهجة المتشددة للاجتماع الأخير لمجلس الاحتياطي الفيدرالي، والتي أشارت إلى أن البنك المركزي الأمريكي سيبقي أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول.

ومع ذلك، فإن أي تصحيح مؤقت للدولار لا يجد الكثير من المتابعين. وقد صرح محللون لدى مؤسسة أي إن جي في مذكرة، أن التأرجح في ميزة سعر الفائدة بعد عمليات بيع السندات الأخيرة يجعل بيع الدولار صعبًا للغاية، ولا ينبغي أن يساعد التداول الحذر قبل تقارير الوظائف الأمريكية غدًا.

اليورو يعاني من الضعف الاقتصادي في الاتحاد الأوروبي
ارتفع زوج العملات اليورو مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% إلى 1.0509، فوق أدنى مستوى جديد له هذا الأسبوع عند 1.0448، بفضل ضعف الدولار.

ومع ذلك، فإن هذه المكاسب قد تكون مؤقتة حيث لا تزال التوقعات الاقتصادية لمنطقة اليورو ضعيفة.

وقد أظهرت بيانات يوم الخميس أن الصادرات الألمانية انخفضت أكثر من المتوقع في أغسطس، حيث انخفضت بنسبة 1.2% عن الشهر السابق، بعد أن أضر ضعف الطلب العالمي بصادرات البلاد.

وقد أظهرت البيانات الصادرة يوم الأربعاء أن مبيعات التجزئة في منطقة اليورو انخفضت بنسبة 1.2% في أغسطس، في حين أشار مؤشر مديري المشتريات المركب النهائي إلى أن اقتصاد منطقة اليورو قد انكمش على الأرجح في الربع الأخير، مما يثير احتمالات الركود في النصف الثاني من العام.

وأضاف محللو آي إن جي أنه: “لا يزال بيع الدولار باهظ الثمن، وببساطة لا توجد قصة مقنعة في منطقة اليورو لمواجهة الأخبار الأمريكية الاستثنائية”.

الين يرتفع بعد أن تجاوز مستوى 150
انخفض زوج العملات الين الياباني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.1% إلى 148.99، مع دعم الين الياباني في ظل انخفاض عوائد السندات الأمريكية، بعد أن ارتفع فوق 150 في وقت سابق من هذا الأسبوع، وهو أضعف مستوياته منذ أكتوبر 2022.

ورفض وزير المالية شونيتشي سوزوكي يوم الأربعاء التعليق على ما إذا كانت السلطات قد تدخلت لدعم الين، وكرر أن أسعار العملات يجب أن تتحرك بشكل مستقر بما يعكس الأساسيات.

وعلى صعيد آخر، ارتفع زوج العملات الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى 1.2132، مستقرًا من أدنى مستوى سجله يوم الأربعاء عند 1.2038، وارتفع زوج العملات الدولار الأمريكي مقابل الدولار الاسترالي بنسبة 0.3% إلى 0.6343، في حين تم تداول {{2111|زوج العملات اليوان الصيني مقابل الدولار الأمريكي}} دون تغيير عند 7.3015.

المصدر: investing

شاهد أيضاً

تراجع أسعار النفط

الشرق اليوم– تراجعت أسعار النفط، اليوم الجمعة، بعد تصريحات مسؤول بمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، أن …