الرئيسية / منوعات / ميتا تطلق نظارات الواقع الافتراضي للاستخدام في الفصول الدراسية

ميتا تطلق نظارات الواقع الافتراضي للاستخدام في الفصول الدراسية

الشرق اليوم– تسعى ميتا إلى إدخال نظارات الواقع الافتراضي إلى الفصول الدراسية، وتستعد الشركة لإطلاق منتجها التعليمي الجديد.

ويستطيع الطلاب الذين لا تتجاوز أعمارهم 13 عامًا التجول في روما القديمة أو في متحف متروبوليتان للفنون من فصل دراسي في الغرب الأوسط، وذلك باستخدام نظارة الواقع الافتراضي كويست.

وأعلنت ميتا خططًا لمحاولة جعل نظارة الواقع الافتراضي قطعة مركزية من المعدات المدرسية.

وتخطط الشركة لتوفير مجموعة من التطبيقات التعليمية المثيرة للاهتمام بصريًا التي يمكن للمدرسين استخدامها مع الطلاب الذين تزيد أعمارهم على 13 عامًا.

ويستطيع المعلمون إدارة أجهزة كويست متعددة في وقت واحد، دون الحاجة إلى إعداد كل جهاز وتحديثه على حدة.

ولن تطور ميتا المحتوى التعليمي بحد ذاته، بل تعتزم توفير منصة للشركات التي تبني تجارب التعلم في الواقع الافتراضي، مثل روبلوكس. ومن المفترض إعلان اسم المنتج ومزاياه في الأشهر المقبلة.

وقال نيك كليج، رئيس الشؤون العالمية في شركة ميتا: “نحن نتقبل أن الأمر قد يستغرق وقتًا طويلاً، ولن نجني أي أموال من هذا في أي وقت قريب. نحن نستثمر مليارات الدولارات في التطوير المستمر لهذه التكنولوجيا”.

وأوضح كليج أن المعلمين يطالبون بمثل هذا المنتج قائلين إن التجربة الغامرة ممتعة وجذابة ولا تنسى مقارنةً بالكتب المدرسية.

ويعد دخول مجال التعلم بمنزلة الخطوة الأحدث للشركة في طريقها الضخم والمكلف نحو التحول إلى الواقع الافتراضي والواقع المعزز.

وكان استيعاب التكنولوجيا بطيئًا، وتأمل الشركة أن يساعد إدخال التكنولوجيا في الفصول الدراسية في تعزيزها، وخاصة بين المستخدمين الأصغر سنًا.

وفي حال جرى اعتمادها في المدارس، يمكن لنظارات الواقع الافتراضي أن تسير على خطى تكنولوجيا الفصول الدراسية الشائعة التي تسهل التدريس، مثل أجهزة آيباد وكروم بوك.

وأعلنت ميتا في الخريف الماضي أنها تزود 15 جامعة أمريكية بمعدات الواقع الافتراضي وموارده من أجل استخدامها في تدريب الممرضات وتعليم اللغات ومساعدة طلاب الأعمال في تعلم المهارات الشخصية، مثل إجراء المقابلات.

ومن المتوقع أن ترتفع نفقات ميتا هذا العام إلى 99 مليار دولار، مع توجيه معظم الإنفاق نحو البنية التحتية التكنولوجية اللازمة للواقع الافتراضي وأدوات الذكاء الاصطناعي.

وتأتي هذه الدفعة في الوقت الذي تواجه فيه ميتا وغيرها من منصات التواصل الاجتماعي تدقيقًا من الكونجرس بسبب نقص الحماية للأطفال عبر الإنترنت.

شاهد أيضاً

فواكه وعصائر تسبب “تآكل” الأسنان!

الشرق اليوم- كشف طبيب أسنان عن فواكه وعصائر شائعة يجب علينا تجنب تناولها كثيرا لأنها …