الرئيسية / أخبار العراق / أنصار الصدر يعتصمون داخل البرلمان العراقي

أنصار الصدر يعتصمون داخل البرلمان العراقي

الشرق اليوم- أقام الآلاف من أتباع التيار الصدري، اليوم الأحد، اعتصام مفتوح في مبنى البرلمان العراقي، وذلك بعد أن اقتحموه أمس، للمرة الثانية في غضون أسبوع.

وسبقت عملية الاقتحام حملة واسعة أطلقتها المنصات الخبرية لتحشيد أتباع التيار من جميع المحافظات، ودفعهم للمشاركة في المظاهرات وعملية دخول البرلمان.

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة أقدمت المجاميع الصدرية بشن “غارات” متعددة ضد المقرات الحزبية لتيار “الحكمة الوطني”، الذي يتزعمه عمار الحكيم، وحزب “الدعوة الإسلامية”، الذي يتزعمه نوري المالكي، في عدة مناطق ببغداد ومحافظات أخرى، ونجحت في إغلاقها.

وجاء ذلك في سياق التوتر القائم بين الصدر وأنصاره، وكل من الحكيم والمالكي المنتميين إلى قوى “الإطار التنسيقي”، الذي حرم الصدر الفائز بأكبر عدد من المقاعد (73 مقعداً) من تشكيل الحكومة، ودفعاه إلى سحب كتلته النيابية من البرلمان.

ويذكر أن آلاف الصدريين توجهوا إلى مبنى مجلس القضاء الأعلى، وحاولوا اقتحام الحواجز الأمنية والإسمنتية، لكن محمد صالح العراقي، المعروف بـ”وزير الصدر”، طلب منهم عدم اقتحام مبنى المجلس وعدم التجاوز على موظفيه.

المصدر: صحيفة الشرق الأوسط

شاهد أيضاً

العراق.. احتشاد أنصار “الإطار التنسيقي” في المنطقة الخضراء

الشرق اليوم- يحتشد أنصار “الإطار التنسيقي”، اليوم الإثنين، بالقرب من مدخل المنطقة الخضراء في العاصمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.