الرئيسية / الرئيسية / بسبب نقص الغاز.. شتاء قارص وعواقب وخيمة في ألمانيا

بسبب نقص الغاز.. شتاء قارص وعواقب وخيمة في ألمانيا

الشرق اليوم- سلطت الصحافة الأجنبية، الضوء، على توقعات تشير بأن ألمانيا ستواجه شتاء قارص في البلاد، وخاصة بعد إيقاف خط أنابيب “السيل الشمالي” للغاز الروسي.

فقد أفادت صحيفة  Bild، بأن سلطات ألمانيا تتوقع أن يؤدي نقص الغاز في الشتاء المقبل في البلاد إلى ظهور حالات طارئة في بعض المناطق، وإن مشكلة الغاز ستستمر حتى عام 2024.

وتتوقع السلطات، أن يؤدي ذلك بدوره إلى زيادة أسعار الغاز بمقدار ثلاثة أضعاف. 

وخلال الأسبوع الماضي، عقد رئيس إدارة المستشار الألماني وولفانغ شميدت، اجتماعا بمشاركة رؤساء إدارات حكومية، تمت خلاله مناقشة أزمة الغاز.

ويذكر أن الحكومة الفيدرالية تتوقع حدوث طوارئ في المناطق في الشتاء المقبل. وتتوقع الحكومة الفيدرالية كذلك أن تتضاعف أسعار الغاز أو تتضاعف ثلاث مرات، دون أن تكون الدولة قادرة بشكل كامل على التخفيف من ارتفاع الأسعار، مما سيؤثر على جيوب المواطنين”.

يوم أمس الأحد، قال رئيس وكالة الشبكة الفيدرالية كلاوس مولر: إن مستوى تخزين الغاز في مستودعات الغاز تحت الأرضية في ألمانيا غير كاف، ومن الصعب عبور الشتاء المقبل بدون الغاز الروسي.

وذكرت مجلة “فوربس” بأن ألمانيا ستواجه مشاكل خطيرة إن لم تتم إعادة تشغيل خط أنابيب “السيل الشمالي” للغاز الروسي.

وقالت المجلة: إنه “إذا لم يفتح “السيل الشمالي” على المدى القصير فإن السكان والاقتصاد في ألمانية سيواجهون عواقب وخيمة للغاية”.

وأشارت إلى أن “الضربة الرئيسية سيتلقاها القطاع الصناعي بسبب ترشيد استهلاك الكهرباء، وذلك سيؤدي إلى خفض الوظائف وتقييد الإنتاج”.

وتابعت: أنه سيكون “هناك نقص في السلع المصنعة الأمر الذي سيؤدي بدوره إلى الضغط على سلسلة التوريد العالمية، وسيؤدي ارتفاع أسعار الطاقة والسلع النهائية إلى تفاقم الضغوط التضخمية التي تقوض الاقتصاد العالمي أصلا”.

المصدر: وكالات

شاهد أيضاً

رئيسي: إيران لا تقبل أي تغيير في الجغرافيا السياسية للمنطقة

الشرق اليوم- رفض الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، قبول أي تغيير في الجغرافيا السياسية للمنطقة، وأعلن …