الرئيسية / أخبار العراق / الكاظمي – بايدن.. والحوار الاستراتيجي

الكاظمي – بايدن.. والحوار الاستراتيجي

الشرق اليوم- بعد أكثر من 18 عاما على الوجود الأمريكي في العراق.. وقّع رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، والرئيس الأمريكي، جو بايدن، اتفاقا ينهي المهام القتالية للقوات الأمريكية في العراق بنهاية 2021

بايدن بدوره أكد أن الوجود الأمريكي في العراق سيركّز على:

  1.  المساعدة في مجال التدريب
  1. مكافحة تنظيم “داعش”
  1.  الدعم الاستخباراتي

الحوار الاستراتيجي 

من جانب آخر قال الرئيس العراقي، برهم صالح، إن نتائج الحوار الاستراتيجي بين بلاده وواشنطن مهمة لتحقيق الاستقرار وتعزيز السيادة العراقية..

وتأتي ثمرة عمل حثيث من الحكومة برئاسة الكاظمي، وبدعم القوى الوطنية، وبالاستناد إلى مرجعية الدولة

من جهته، قال رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي:

 إن “العراق يخطو واثقا نحو تحقيق كامل قدراته، واليوم ينجح دبلوماسيا وسياسيا بانجاز الاتفاق الاستراتيجي العراقي – الأمريكي ضمن متطلبات المرحلة الجديدة، ومقتضيات المصلحة الوطنية”

ونص البيان الختامي للجولة الرابعة من الحوار الاستراتيجي بين البلدين على عدة أمور أبرزها:

  • تعزيز الشراكة الاستراتيجية طويلة المدى
  • تعزيز القضايا الرئيسية ذات الاهتمام المشترك: كالاستقرار الإقليمي، والصحة العامة، وتغير المناخ، والقضايا المتعلقة بالمساعدات الإنسانية وحقوق الإنسان
  • وأكدت الولايات المتحدة احترامها لسيادة العراق والقوانين العراقية وتعهدت بمواصلة توفير الموارد التي يحتاجها العراق للحفاظ على وحدة أراضيه
  • من جانبها أكدت الحكومة العراقية التزامها بحماية أفراد التحالف الدولي الذين يقدمون المشورة والتدريب للقوات الأمنية العراقية

المصادر: “واع” + سبوتنيك

شاهد أيضاً

مناقشات أمريكية – إسرائيلية حول سيناريوهات فشل التفاوض مع إيران

الشرق اليوم- قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، اليوم الأحد: إنه ناقش مع كبار …