الرئيسية / الرئيسية / قاليباف: الحروب تغيرت من عسكرية وأمنية إلى اقتصادية واجتماعية وهناك اتفاق شامل للتعاون بين إيران وسوريا

قاليباف: الحروب تغيرت من عسكرية وأمنية إلى اقتصادية واجتماعية وهناك اتفاق شامل للتعاون بين إيران وسوريا

الشرق اليوم – قال رئيس مجلس الشورى الإيراني (البرلمان)، محمد باقر قاليباف، اليوم الأربعاء خلال لقائه في دمشق أعضاء السفارة الإيرانية في سوريا، إن الحروب تحولت اليوم من عسكرية وأمنية إلى حروب غير متكافئة في الميادين الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وأوضح قاليباف، أن إيران بحاجة إلى التدبير والسعي والعقلانية الثورية والحركة المبنية على أساس النتائج، من أجل مواجهة التطورات المستقبلية وحل المشاكل التي تواجه أبناء الشعب الإيراني.

وأضاف أن “القوة العسكرية والأمنية الإيرانية وسعت خطاب الإسلام والثورة الإسلامية”، معربا عن أسفه في الوقت ذاته لعدم تأثيرها على الصعيد الاقتصادي والاجتماعي والثقافي.

وتابع قاليباف، أن التطورات العسكرية والأمنية والسياسية والاجتماعية في منطقة غرب آسيا تؤشر بوضوح على أن الحروب تتجه إلى حروب منخفضة التكاليف مع آثار أكبر”.

وقال إن “ميدان المواجهة مع العدو اليوم هو الميدان الاقتصادي والاجتماعي”، داعيا إلى استغلال الإمكانيات الاقتصادية الكبيرة الموجودة من خلال خطط وبرامج جادة وإشراك المواطنين والقطاع الخاص في قطاعات الإنتاج.

من جانب آخر كشف قاليباف، خلال مؤتمر صحفي مشترك، أجراه مع حمودة صباغ، رئيس مجلس الشعب السوري، عن اتفاق شامل للتعاون بين بلاده وسوريا يتم صياغته، حاليا.

وأوضح أن بلاده تتطلع إلى المصادقة على الاتفاق السوري الإيراني لدى برلماني البلدين وتنفيذه، ما يسمح لرجال الأعمال الإيرانيين والسوريين معا الوصول إلى مستوى طيب من التعاون الاقتصادي والتجاري بين الجانبين، وبما يتيح بإعادة إعمار سوريا.  

من جانبه أكد صباغ، أن النصر سيكون حليف للبلدين الصديقين، بسبب قوة شعبيهما وإيمانهما القوي والراسخ بحقهما في الحرية والكرامة، وتقرير المستقبل دون تدخل من أحد.

المصدر:  وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” + سبوتنيك 

شاهد أيضاً

سوريا: الكشف عن حصيلة القصف “المجهول” على منطقة غرب الفرات

الشرق اليوم– أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان، الييوم الثلاثاء، نقلاً عن مصادر من مناطق النفوذ الإيراني …