الرئيسية / عربي دولي / إثيوبيا: مصر والسودان يُسيسان قضية “سد النهضة” والسد لا يحمل أي مخاطر بيئية

إثيوبيا: مصر والسودان يُسيسان قضية “سد النهضة” والسد لا يحمل أي مخاطر بيئية

الشرق اليوم – قال السفير الإثيوبي لدى روسيا، أليمايهو تيغينو، في مقابلة مع وكالة “سبوتنيك” اليوم الثلاثاء، إن مصر والسودان يعملان على تسييس بناء سد النهضة على النيل الأزرق، وإشراك دول ثالثة في الأمر من أجل حل قضاياهم الداخلية، بينما السد لا يحمل أي مخاطر بيئية.

وأوضح السفير، “لقد بدأنا ملء السد بالفعل، مصر والسودان يقومان بتسييس موضوع البناء وإشراك دول أخرى في هذا الأمر من أجل حل قضاياهم الداخلية. السد لا يشكل أي تهديد كبير لمصر والسودان”.

وأضاف تيغينو، أن المشروع تم تصميمه في الأصل بحيث لا يلحق أي ضرر بدول المصب، بحيث يكون استخدام الموارد “عادلا ومفيدا للجميع”.

وتابع أنه “لا يوجد سبب يدعو هذين البلدين لمعارضة المشروع. إنهما يستخدمان مشكلة السد لصرف الأنظار، ربما لحل بعض مشاكلهما الداخلية. هذه محاولات غير مناسبة لتسييس قضية هي في الواقع تقنية بحتة. لكن إذا كنا نتحدث عن مشاكل فنية، فسيتعامل معها المهندسون، ولا نرى أي مشاكل فنية”.

الجدير بالذكر أن مسؤولا إثيوبيا أعلن مؤخرا أن بلاده حققت هدفها للعام الثاني في ما يتعلّق بملء سد النهضة، مضيفا أن السد بات يخزّن ما يكفي من المياه لبدء إنتاج الطاقة.

من جانبه أعرب الاتحاد الأوروبي عن أسفه لإعلان إثيوبيا اكتمال الملء الثاني لـ “سد النهضة” دون اتفاق مسبق مع دولتي المصب مصر والسودان.

ووصف الاتحاد الأوروبي عملية الملء الثاني للسد بالخطوة الأحادية التي لا تساعد في إيجاد حل تفاوضي للأزمة، كما دعا المتحدث باسم الاتحاد في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، لويس ميغيل بوينو، إلى استئناف المفاوضات بشأن سد النهضة بأسرع وقت، وفق إطار زمني متفق عليه، ووجود خريطة طريق متفق عليها.

وأضاف بوينو، أن الاتحاد الأوروبي يواصل دعوة الأطراف لاستئناف المفاوضات، مؤكدا دعمه باعتباره مراقبا لهذه المفاوضات.

المصدر: سبوتنيك + الحرة + الجزيرة

شاهد أيضاً

لأسباب اقتصادية.. إثيوبيا تنوي إغلاق سفارتها في مصر

الشرق اليوم- أعلن السفير الإثيوبي في مصر، ماركوس تكلي، اليوم الأحد، عن نية بلاده إغلاق …