الرئيسية / مقالات رأي / الطاقة المتجددة

الطاقة المتجددة

بقلم: راشد بن محمد الفوزان – صحيفة “الرياض”


الشرق اليوم – سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، أعلن عن افتتاح مشروع محطة سكاكا لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية وتوقيع اتفاقيات شراء الطاقة لـ7 مشروعات جديدة، وذلك تنفيذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بالعمل على تنمية الاقتصاد السعودي، وفق «رؤية 2030»، وما يندرج تحتها من مبادرات في القطاع “سمو ولي العهد أطلق هذه المشاريع لتبدأ المملكة ريادتها العالمية في هذا المجال من الطاقة المتجددة النظيفة والتي أصبحت اليوم هي تحدٍ عالمي كبير، فالاتحاد الأوروبي يعلن عن أن 40% من الطاقة الكهربائية اليوم تأتي من الطاقة المتجددة مقارنة بـ 10% على مستوى العالم.
المملكة اليوم وكما أعلن سمو ولي العهد ومن منطلق دورها الريادي العالمي “أننا بصفتنا منتجاً عالمياً رائداً للبترول، ندرك تماماً نصيبنا من المسؤولية في دفع عجلة مكافحة تغير المناخ، واستمراراً لدورنا الريادي في استقرار أسواق الطاقة، سنواصل هذا الدور لتحقيق الريادة في مجال الطاقة المتجددة”.
وعبر سمو ولي العهد عن هدف مهم وهو من خلال حديثة “عن عزمنا على أن نكون رواداً في جميع قطاعات الطاقة، وسعينا لتحقيق المزيج الأمثل منها، وتعزيز كفاءة إنتاجها واستهلاكها، حيث نشهد اليوم إطلاق وتشغيل مشروع محطة سكاكا لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، التي تمثل أولى خطواتنا لاستغلال الطاقة المتجددة في المملكة»، مؤكداً أنه «في القريب العاجل سيكتمل إنشاء مشروع محطة دومة الجندل لإنتاج الكهرباء من طاقة الرياح” فهناك هدف “رواداً” وتحقيق “المزيج الأمثل” و”والكفاءة في الإنتاج والاستهلاك”.
وهذا ما سيجعل المملكة بإذن الله رائدة في هذا المجال خاصة أنها تملك كل أدوات هذا الاستثمار والطبيعة للمملكة التي تعزز وتدعم هذا الاستثمار مستقبلا، وكما قال سمو وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان: “المملكة هي الأقدر والأكفأ والأرخص لأن تكون وطناً للطاقة” الرقم القياسي السابق كان مسجلاً باسم البرتغال صيف العام الماضي، بسعر 1.32 سنت للكيلوات ساعة، حيث بلغت تكلفة شراء الكهرباء في مشروع الشعيبة 1.04 سنت أميركيا لكل كيلوات بالساعة” أي أرخص من البرتغال بنسبة 21.2 % تقريبا وهذا يشكل تحولا وميزة كبيرة للمملكة بهذه التكلفة الأقل عالميا لكل كيلوات.
وما أعلنه سمو وزير الطاقة من مشاريع بـ “توقيع اتفاقيات 7 مشروعات جديدة لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية، في مختلف مناطق المملكة، وتوقيع اتفاقيات شراء الطاقة المتعلقة بها، وتوزع هذه المشاريع في: المدينة المنورة، سدير، رابغ، القريات، الشعيبة، جدة، رفحاء. وتبلغ إجمالي طاقة هذه المشاريع إضافة إلى محطة سكاكا ومحطة دومة الجندل نحو 3670 ميغاوات. وأكد سمو وزير الطاقة على أن هذه المشاريع ستوفر طاقة كهربائية لـ600 ألف وحدة سكنية، وستخفض نحو 7 ملايين طن من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري. إن توجه حكومة المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان عراب الرؤية والتحول الاقتصادي، تضع المملكة بمصاف الدول العالمية الرائدة في هذا المجال من الطاقة المتجددة واستثمار للأجيال قادمة ووفورات مالية كبيرة وحماية للأرض والبيئة بكل وضوح، مرحلة تحول مهمة وكبيرة ستأتي ثمارها تباعاً.

شاهد أيضاً

ليبيا وقوة القانون

بقلم: ليلى بن هدنة – صحيفة “البيان”  الشرق اليوم – لا تزال الميليشيات في ليبيا …